الرئيسية / أخبار / دول أوروبية قلقة من معارك إدلب السورية

دول أوروبية قلقة من معارك إدلب السورية

Print Friendly, PDF & Email

دعت دول بريطانيا، وفرنسا، وألمانيا إلى وقف ما وصفوه بالتصعيد العسكري بمناطق شمال غربي سوريا واحترام اتفاقات وقف التصعيد بمحافظة إدلب، وذلك على خلفية تنفيذ الجيش السوري لعمليات ضد الجماعات المسلحة هناك.

وقال بيان مشترك لتلك الدول، نشره موقع الحكومة البريطانية، إن ” دول فرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة يشعرون بقلق بالغ حيال التصعيد الحالي للأعمال العدائية في شمال غربي سوريا”.

ودعا البيان إلى “وقف ذلك التصعيد العسكري، حيث أصبح المدنيون في المنطقة تحت قصف عنيف من النظام السوري وروسيا…فيما كثفت هيئة تحرير الشام والجماعات الأخرى، التي تصنفها الأمم المتحدة كإرهابية، هجماتها”.

وقال البيان إن ما وصفه بـ “الهجمة الوحشية من جانب النظام السوري وداعيه على الملايين من المدنيين القاطنين في المنطقة لا تتعلق بمحاربة الإرهاب، بل بالسعي بلا هوادة من جانب النظام لاستعادة السيطرة”، مضيفا أن “العنف الجاري يزيد من المعاناة الشديدة للسوريين في أدلب وحماة”.

ودعا البيان “كافة الأطراف إلى تجنب أي هجوم عسكري في المنطقة، والامتثال لالتزامات خفض التصعيد في إدلب”.